الشيخ باغوزة يدعوا لتنفيذ العصيان بطريقة سلمية حضارية ويدعوا لتبرع لعلاج جرحى الثورة الجنوبية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الشيخ باغوزة يدعوا لتنفيذ العصيان بطريقة سلمية حضارية ويدعوا لتبرع لعلاج جرحى الثورة الجنوبية

مُساهمة  المكلا تايمز في السبت مارس 16, 2013 6:46 pm



 المكلا تايمز-خاص"  
عبدالجبار باجبير"
أقيمت يوم الجمعة 15 مارس 2013م بعد صلاة العشاء محاضرة لشيخ عبد الرحمن باغوزة وحملت جمع التبرعات لجرحى الثورة الجنوبية ,حيث بدأت بآيات من الذكر الحكيم تلها الناشط محمود جمال الرباكي وتحدث بعده الشيخ عبد الرحمن باغوزة حيث شكر الجماهير المتواجدة الذين يعتبرون بهذا عن تحرير و استقلال و استعادة دولة الجنوب حسب تعبيره .

وقال نسأل الله أن لا يخيب بكم في هدفكم المنشود وتحدث الشيخ باغوزة عن أهم بعض المستجدات التي تهم الثورة الجنوبية التي بدأت آفاق النصر تلوح من خلاله حسب تعبيره حيث قال بأنه قاب قوسين أو أدنا و أبشروا فالنصر من الله وتحدث عن بعض المستجدات الخارجية .

وقال أن المبادرة الخليجية أتت على حل النزاع في صنعاء وهي تفتقد في طياته القضية الجنوبية قضية شعب الجنوب ,وطالب بمبادرة جديدة بين دولتين على أساس تفاوض .

ودلل بعض الإحداث الحاصلة في صنعاء منه إن أحد أعضاء المؤتمر الشعبي العام التابع لأحد التيارات في المؤتمر الشعبي العام تحدث بعد مليونية 13 يناير التصالح والتسامح أنه طالب من حزبه النظر في قضية شعب الجنوب وأن يعطونهم استقلالهم وقال لأعضاء المؤتمر بصنعاء عيكم إن تنظرون في قضية شعب الجنوب قبل فوات الأوان وأضاف انه هذا الشخص قال لهم أنكم عام 1994م قاتلتم حزب وليسا شعب بأكمله و ألان لو قاتلتهم فانكم ستقاتلون شعب بأكمله و ليسئ حزب وان شعب الجنوب كله يريد فك الارتباط وقال الشيخ باغوزة مهما يقلون في أعلامهم فهو من خوفهم من الأمر الواقع لذلك يأتون بمثل هذا الاتهامات المفر بكه على شعب الجنوب .

وتحدث عن طريقة كيفية التفاوض بين دولتين وقال الشيخ باغوزة أن بعض بعض الأحزاب اليمنية التي تطمع في رئاسة اليمن هي التي ترفض في النظر في القضية الجنوبية التحررية بإقامة فاعلية في العاصمة عدن بقوة السلاح وبإحضار عدد من المستوطنين و الشماليين إلا أنهم فشلوا بسبب صمود شعب الجنوب وسقط خير شبابه في ذلك اليوم بين شهيد وجريح ومعتقل بسبب عقلية ذلك الحزب وقال الشيخ باغوزة هم قرروا واختاروا يوم الكرامة 21 فبراير يوم إفشال الانتخابات بقلة قليلة في العاصمة عدن لأجل تزوير إرادة الشعب وأطلقوا علية مليونية التي لم تكن إلا بضع ألف أو بضع مئة, وأضاف الشيخ باغوزة أسائلكم بالله و أسئل هيئة علماء اليمن هل يجوز أقامت فاعلية مع العلم أنه بتراق بها دماء و بتزهق بها أرواح وتجرح أناس ويروع الأبرياء مع إمكانية فعل بسلام في صنعاء أو تعز ؟ وقال الذكرى الأولى لسقوط المخلوع تكون بالعاصمة أو في منبع ثورة التغير بتعز وتحدث قائلاًًًًَُْ لو اعتبرنا أن العاصمة عدن محافظة وليست دولة المفروض تكون في العاصمة اليمنية صنعاء إلا إن شعب الجنوب شباباً ورجالا ضحوا بدماهم وأرواحهم من أجل أفشاله .

وقال للعلم أن المحتل يخاف ومن خوفه فقد أعلاً عبد ربه منصور هادي أول دورة للحوار الوطني اليمني بعدن وعندما قرر شعب الجنوب التصدي بمليونية أطر فحولة إلى صنعاء .

وتحدث الشيخ باغوزة سبب فشل فاعلية 21 فبراير التي دعت له أحزاب يمنية ظهرت في الثورة الجنوبية أشخاص ملثمين يحملون أسلحه ويقتلون ويحرقون إطارات . وأستدل بذلك ببعض الحوادث منه حادثين عندما قام شخص بالضالع بحرق معهد لتعليم القران بالضالع ليتضح انه من أنصار رئيس الاحتلال المخلوع علي عبد الله صالح وأستدل بأخرى لسيارة نوع صالون بيضاء عندما أقدم بها أشخاص يحملون أعلام الجنوب وأسلحة نارية ألقوا القبض عليه في نقطة العلم وجاءت مدرعة عسكرية وأخذتهم بالقوة في و في ما بعد أتتضح أنهم شماليين .

وقال للأسف الذين يعملون كل الإعمال هم عناصر ملثمين وهذا و هذا يخلي نحن نشك فيهم أو بالأصح هي أوامر عليه بذلك أمرت بذلك.

ودعاء الشيخ باغوزة المواطنين بالتبرع من أجل علاج جرحى الثورة الجنوبية حيث قال إن عدد الجرحى وصل ل130 جريح و30 جريح يحتاجون للسفر إلى الخارج وأضاف كنا لا نعلم مهمة صندوق الإغاثة إلا أنه مهمته عظيمة جداً هو علاج الجرحى وسفّر الكثيرين من الجرحى في العام الماضي ويضم الكثيرين من الخيرين ونحن قمنا بحملة التبرعات لان نحن عرفنا أن صندوق الإغاثة عندهم مديونية كبيرة من العام الماضي والحالي . وبالنسبة لاتهامات حول دعم إيران قال باغوزة أن البعض أتهم نحن نتلقى دعم من إيران هذا منافي للواقع لان لو إيران تدعم نحن لما طلبنا تبرعات وأضاف أن الجهات المتصارعة في صنعاء هي تستخدم هذا من أجل تخويف دول الخليج فحسب كما قال نحن نطلب الدعم من كل دول العالم دون استثناء ماعدا إسرائيل عدوة الإسلام والمسلمين.

وقال الشيخ باغوزة أن قوات الاحتلال تأتي إلى مستشفيات وتطلب أخذ الجرحى بالأطقم العسكرية وتقول أنه ستأخذهم إلى صنعاء لأجل علاجهم وأضاف أيعقل أخد الجرحى لعلاجهم بأطقم عسكرية أم بسيارات إسعاف طبي . ودعاء الشيخ باغوزة لتبرع لجرحى الثورة حيث قال أن أخواننا الجرحى يبذلون أرواحهم رخيصة من أجلنا إلا يعقل أن لا نتبرع لهم بأموالنا لأجل علاجهم .

وطالب الشيخ باغوزة كل الشباب وشرائح المجتمع لتنفيذ العصيان بسلمية ورفض الانجرار إلى أعمال العنف من أجل حقن الدماء , وقال أن قوات الاحتلال هي التي تستفزنا تطلق النار بالدوشكا ومضاد الطيران ولكن علينا إن نناضل بسلمية وأن المليونيان أتت بسلمية لذلك لانجر للعنف .

وأعقب الشيخ عبد الرحمن باغوزة الدكتور فتحي بامطرف رئيس اللجنة الطبية بصندوق الإغاثة بحضرموت حيث أتناء على أبناء الشحر الذين طردوا الغزواء البرتغالي ليسئ بغريب عليكم طرد المحتل اليمني حسب قوله ,وتحدث بامطرف عن اللجنة الطبية ومهمته في صندوق الإغاثة و كيفية اختيار الجرحى لسفرهم للخارج وقال أننا مانقوم به من أجل خدمة الشعب والوطن و نرجو من الجميع مساعدتنا .

أما ممثل صندوق الإغاثة بساحل حضرموت الداعية عبدالله راشد باعوضان تحدث عن أحداث 1994م وكيفية كان تبرع البعض لجيش الاحتلال بالمال والطعام وإيصاله للجبهات .ودعاء لتبرع من أجل علاج الجرحى .

حضر الندوة وحاضر فيه الشيخ عبدالرحمن باغوز عضو الهيئة الشرعية الجنوبية وكلاً من الداعية عبد الله راشد باعوضان رئيس صندوق الإغاثة بساحل حضرموت ورائد محمد باجابر مساعد رئيس صندوق الاغاثة بالساحل والدكتور فؤاد فرج بامطرف رئيس الجنة الطبية لصندوق الأغاثة الجنوبية بساحل حضرموت. ,وقد تقدم الحضور ببعض الاسئلة والاستفشارات ورد علية بشفافية من قبل الشيخ عبد الرحمن باغوزة ومندوبون صندوق الاغاثة.

وقد فتح المجال للحضور بالتبرع بالمال وقدر المبلغ الذي جمع مساء أمس بالمدينة ثلاث مئة ألف وسبع مئة ريال دون المبلغ الذي جمع بعد صلاة الجمعة التي أقيمت بساحة التحرير بالمدينة ودون المبالغ التي جمعة بعد إحصاءه.



avatar
المكلا تايمز
Admin


http://mukallatimes.moontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى